[الرئيسية]    مرحبا بكم فى موقع مقالات إسلام ويب
اشترك بالقائمة البريدية

من فضلك ادخل بريدك الإلكترونى

تصويت

الحياة الطيبة بالإيمان واطمئنان القلوب بالذكر والقرآن. ترى ما هو سبب القلق والاضطراب والحيرة التي يعيشها بعض الناس؟

ضعف الإيمان واليقين عدم القناعة والرضا بما قسم الله قلة ذكر الله كل ما سبق

بولتون في إسرائيل لطمأنتها بشأن الانسحاب الأميركي من سوري
06/01/2019
الجزيرة نت
وصل مستشار الأمن القومي الأميركي جون بولتون إلى دولة الاحتلال الصهيوني في زيارة تشمل تركيا أيضا، لمناقشة الانسحاب الأميركي المرتقب من سوريا. وأفادت هيئة البث التلفزيوني الصهيونية بأن..
 
قراءة : 320 | طباعة : 71 |  إرسال لصديق :: 0 |  عدد المقيمين : 0

وصل مستشار الأمن القومي الأميركي جون بولتون إلى دولة الاحتلال الصهيوني في زيارة تشمل تركيا أيضا، لمناقشة الانسحاب الأميركي المرتقب من سوريا.

وأفادت هيئة البث التلفزيوني الصهيونية بأن رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو سيناقش مع بولتون اليوم الأحد التنسيق بين الجانبين تمهيدا لانسحاب القوات الأميركية من سوريا.

وكان بولتون أطلق قبيل وصوله إلى تل أبيب تحذيرات للنظام السوري من مغبة اعتباره الانسحاب العسكري الأميركي المتوقع دعوة إلى استخدام الأسلحة الكيمائية.

وقال للصحفيين على متن طائرة تقله إلى تل أبيب "ليس هناك تغير على الإطلاق في موقف الولايات المتحدة، وأي استخدام من النظام السوري لأسلحة كيميائية سيقابل برد قوي للغاية.. كما فعلنا في مرتين سابقتين".

وفي أبريل/نيسان 2018، نفذت الولايات المتحدة وفرنسا وبريطانيا ضربة عسكرية استهدفت عدة مواقع في سوريا، ردا على استخدام أسلحة كيميائية في مدينة دوما جنوبي البلاد.

وجاءت الضربة بعد نحو عام على استهداف واشنطن قاعدة جوية عسكرية للنظام السوري، ردا على "هجوم كيميائي" اتهم نظام الأسد بتنفيذه على بلدة خان شيخون شمال غربي البلاد.

وفي السياق ذاته تناول الكاتب ليون هادار في مقال بمجلة "ناشيونال إنترست" الأميركية ردود الفعل الصهيونية على إعلان الرئيس دونالد ترامب سحب قوات بلاده من سوريا.

وقال الكاتب إنه يتفهم ردود الفعل شبه الهستيرية التي صدرت عن المؤسسة السياسية الإسرائيلية ووسائل الإعلام على قرار ترامب، لكونه يمثل في رأيهم انتصارا إيرانيا وروسيًّا، ولاعتقادهم بأنه قد يسهم في تمزيق سوريا وبث الفوضى في الشرق الأوسط.

كل ما سبق سيعني -برأي الكاتب- وقوف دولة الاحتلال وحدها دون حماية أميركية, لكنه يرى أنه حان الوقت لأن تقبل دول الاحتلال الصهيوني حقيقة أن الولايات المتحدة لن تقوم بعد اليوم بدور الشرطي في الشرق الأوسط، وأن تعي بأن عصر الهيمنة الأميركية على المنطقة وصل نهايته.

كما يرى الكاتب أنه يجب الارتياح لكون المستشارين والخبراء الذين أقنعوا القيادات الأميركية على مدى العقدين الماضين بخوض حروب خارجية، وورطوا القوات الأميركية في أفغانستان والعراق لم ينجحوا هذه المرة في جر ترامب إلى التورط في سوريا وليبيا.

اشترك بالقائمة البريدية
تصويت

الحياة الطيبة بالإيمان واطمئنان القلوب بالذكر والقرآن. ترى ما هو سبب القلق والاضطراب والحيرة التي يعيشها بعض الناس؟

ضعف الإيمان واليقين عدم القناعة والرضا بما قسم الله قلة ذكر الله كل ما سبق

مواضيع ذات صلة فى المحاور التالية

لا يوجد مقالات ذات صلة
1998-2019 ©Islamweb.net جميع حقوق النشر محفوظة
| | من نحن