الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

روايات تحكى بشاعة مجزرة بيت ريما

1540 0 339


كانت قرية بيت ريما القريبة من رام الله والمشمولة بالحكم الذاتي الفلسطيني غارقة في النوم في الساعة الثانية من فجر الاربعاء عندما بدأ مكبر للصوت يردد الاوامر العسكرية لديكم نصف ساعة. اذا بقيتم في منازلكم ولم تقاوموا، فلن يصيبكم أذى"،.
هذه العبارات اطلقت باللغةالعربية حسب متحدث باسم القوات الاسرائيلية.

واصيب اهالي هذه القرية التي تعد 4 الاف نسمة بالذعر، وعادت الى اذهان بعضم ذكرى الانتفاضة الاولى (1987) عندما فرض الجيش الاسرائيلي حظر التجول عليها. وسمع بعد ذلك هدير الدبابات، وانتشر مئات الجنود في القرية وبدأوا بطرق الابواب .
وقال مختار القرية عبد الكريم جاسران الخوف اعتراه عندما طرق جندي على باب منزله، قبل ان يفتح.
وذكر الجيش الاسرائيلي انه يبحث عن 15 ناشطا يعتبرهم مسؤولين عن قتل وزير السياحة الاسرائيلي رحبعام زئيفي في 17 اكتوبر الحالي في القدس الشرقية.

ثم بدأ صوت اطلاق النار من البنادق الرشاشة يدوي في شوارع القرية، وحمل ناشطون فلسطينيون بنادقهم الكلاشنيكوف تعبيرا عن التحدي وقد وجدوا انفسهم وجهالوجه مع جنود اسرائيليين تدعمهم طائرات مروحية.
وتم تبادل اطلاق نار لفترة قصيرة حسب شهادة جندي اسرائيلي وجهه مموه ومغطى بطلاء اسود، وقد بدأت الشمس بالشروق.
واكد الفلسطينيون ان الجيش الاسرائيلي سلمهم جثث خمسة شرطيين مساء الاربعاء .

ولا تزال القرية معزولة عن العالم الخارجي من قبل القوات الاسرائيلية، وترابض خارجها سيارة اسعاف تابعة لمنظمة الهلال الاحمر الفلسطيني لم يسمح لها بالدخول ، حسب شهود.
وتمكنت بعض سيارات الاسعاف من الدخول الى القرية لكن بعد ساعات من توقف اطلاق النار، وتمت اولى عمليات اجلاء للجرحى في الساعة 30،07 بالتوقيت المحلي (30،05 ت غ).

وبرر رئيس الوزراء الاسرائيلي ارييل شارون هذه العملية مؤكدا امام الكنيست ان الجيش باشر ليلا "توقيفات مهمة ستؤثر بشكل واضح على قدرة المنظمات الارهابية على الاستمرار بمهاجمتنا".

مواد ذات الصله



تصويت

أعظم الخذلان أن يموت الإنسان ولا تموت سيئاته، وأعظم المنح أن يموت ولا تموت حسناته، في رأيك ماهي أفضل الحسنات الجارية فيما يلي؟

  • - بناء مسجد
  • - بناء مدرسة
  • - بناء مستشفى
  • - حسب حاجة المكان والزمان
  • - لا أدري

الأكثر مشاهدة اليوم

من تاريخ الإرهاب الصهيوني

المرضى والمنشآت الطبية هدف سهل للاحتلال الإسرائيلي

بحلول الظلام على مدينة خان يونس بقطاع غزة، يخيم الهدوء والسكون على مجمع ناصر الطبي، ويبدأ شبح الموت والترقب يطارد...المزيد