بمشاركة تجاوزت 50%.. إعلان نتائج انتخابات المجلس البلدي بقطر

  • اسم الكاتب: الجزيرة نت
  • تاريخ النشر:17/04/2019
  • التصنيف:أخبار الشبكة
  •  
217 0 18

بمشاركة تجاوزت 50% من نسبة الناخبين، أعلنت لجنة الإشراف على انتخابات المجلس البلدي في قطر نتائج الانتخابات في 25 دائرة انتخابية بعد حسم النتيجة في أربع دوائر بالتزكية.

وفور إغلاق صناديق الاقتراع في الخامسة مساء، بدأت اللجنة المشرفة على الانتخابات عمليات الفرز في 25 دائرة انتخابية شارك فيها 85 مرشحا بينهم خمس سيدات فازت منهن سيدتان، وبلغت المشاركة في الانتخابات 50.1% من الناخبين.

وأسفرت النتائج عن فوز كل من جاسم نجم الخليفي، علي فهد الشهواني، علي خلف الكبيسي، بدر سلطان الرميحي، علي سلطان الغانم، عبد الله سعيد الخليفي ، شيخة يوسف حسن الجفيري، فاطمة أحمد خلفان الكواري، عبدالرحمن عبد الله الخليفي، صالح جابر المري، حمد عبد الله الحنزاب، حمد المري، محمد شافي آل شافي، مبارك صالح السالم، محمد صالح الخيارين الهاجري، عبدالله اليافعي، مشعل عبد الله النعيمي.

كما أسفرت النتائج عن فوز خلف منصور الكعبي، جبر سيف السويدي، نايف مايد، محمد راشد عبد الله، محمد ظافر الهاجري، محمد سيف المنصوري، عبد الله إبراهيم المريخي، علي محمد المهندي، راشد مبارك الكعبي، سعيد مبارك الراشدي، ناصر الكبيسي.

مدير الأمن العام في قطر اللواء سعد بن جاسم الخليفي ثمن حرص الناخبين والناخبات على المشاركة في هذا الاستحقاق الانتخابي، مؤكدا أن العملية الانتخابية تمت بصورة مشرفة ومتميزة منذ الساعات الأولى.

وأضاف أن الحضور المتميز للمرأة القطرية في هذه الانتخابات ناخبة ومرشحة يمثل دعما كبيرا لتوجه دولة قطر نحو تعزيز حقوق المرأة وإفساح المجال أمامها لتضطلع بدورها في المجتمع وإتاحة الفرص التي تستطيع من خلالها المساهمة الإيجابية في تنمية بلدها وخدمة مواطنيها وأبناء دائرتها.

أما عضو اللجنة الإشرافية على الانتخابات بوزارة الداخلية العميد عبد الرحمن ماجد السليطي فكشف عن مشاركة 13334 ناخبا من أصل 26664 ناخبا بنسبة مشاركة وصلت إلى 50.1%، مشيرا إلى أن هذه النسبة مرضية وتعود إلى أمرين، الأول نشاط المرشحين في الدوائر مما دفع الناخبين إلى المشاركة والأمر الثاني هو تفهم الناخبين لأهمية المشاركة الانتخابية.

أكد السليطي أن عملية التصويت جرت في أجواء من الحرية والشفافية، بفضل الوعي المجتمعي المتزايد بالممارسة الديمقراطية السليمة، لافتا إلى أن التجهيزات التي سبقت الانتخابات كان لها الدور المهم في تسهيل مهمة الناخبين خلال التصويت.

وأضاف أن اللجنة الإشرافية على الانتخابات لم تسجل أية ملاحظات أو سلبيات طول يوم الاقتراع، معتبرا أن مشاركة الناخبين والناخبات في يوم العرس الديمقراطي مؤشر ومقياس للنهج الديمقراطي المنشود الذي تنتهجه دولة قطر للمساهمة في ترسيخ الديمقراطية.

ووصف الناخب خالد الكبيسي الإقبال على المشاركة في انتخابات المجلس البلدي يعود لكونها واجب وطني لممارسة الديمقراطية والمشاركة الشعبية بالدولة وتضافر الجهود المشتركة لخدمة المناطق والدوائر وبالتالي خدمة قطر في كل مجال.

وطالب الكبيسي كافة المرشحين بضرورة إعطاء الأولوية للمناطق التي تفتقر للبنية التحتية القوية، لافتا إلى أنه رغم قيام الدولة بدورها في هذا المجال، فإنه يتعين على المرشح أن يسعى لمزيد من الخدمات التي تحتاجها منطقته ودائرته.

انتخابات المجلس البلدي المركزي في قطر لها أهمية كبيرة نظرا للدور الكبير الذي يقوم به المجلس في البلاد، وهو مراقبة تنفيذ القوانين والقرارات والأنظمة المتعلقة بصلاحيات واختصاصات الوزارة والمجلس، بما في ذلك القوانين والقرارات والأنظمة المتعلقة بشؤون تنظيم المباني وتخطيط الأراضي والطرق والمحال التجارية والصناعية والعامة وغيرها من الأنظمة التي ينص فيها على تخويل المجلس سلطة مراقبة التنفيذ.

ويختص المجلس أيضا بدراسة الرغبات أو المقترحات التي يتقدم بها أعضاء المجلس بشأن أي مسألة تدخل في مجالات الشؤون البلدية والزراعية، بالإضافة إلى النظر وإبداء الرأي في المسائل والموضوعات المتعلقة بالشؤون البلدية التي تحال إلى المجلس من الوزارة أو الجهات الحكومية الأخرى.

وأجريت أول انتخابات لاختيار أعضاء المجلس البلدي المركزي في قطر عن طريق الاقتراع المباشر بتاريخ 8 مارس/آذار 1999، ويتكون المجلس من 29 عضوا يمثلون 29 دائرة انتخابية.

وتتكون دورة المجلس من أربعة أعوام، تبدأ من تاريخ أول اجتماع.

مواد ذات الصله



تصويت

رمضان مدرسة يتعلم فيها المسلم الكثير من المعاني والقيم ، ما هو بنظرك أهم قيمة نتعلمها في مدرسة رمضان؟

  • الإخلاص والصدق والأمانة
  • المواساة وحب العطاء
  • قيادة الذات
  • الوحدة و المساواة
  • غير ذلك