الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

كان الانتصاب جيدًا وبشكل مفاجئ صار ضعيفًا، ما تفسير ذلك؟
رقم الإستشارة: 2268804

5861 0 182

السؤال

السلام عليكم

أنا شاب عازب، وعمري 23 سنة، أعاني من ضعف الانتصاب منذ سن 17، كان الانتصاب جيدًا وبشكل دائم، ولكن وبشكل مفاجئ أصابتني حرقة في البول، وبعد ذلك ضَعُف الانتصاب، وشعرت بخوف شديد!

ذهبت إلى الطبيب المختص، وأجريت تحليلًا للسائل المنوي وهرمون (التيستيسترون)، وأكد الطبيب أن التحاليل سليمة، ولا يوجد سبب عضوي، ولكن المشكلة بَقَتْ على حالها، فذهبت إلى طبيب آخر، ولم يقل شيئًا جديدًا، ولكنّ الحال كما هو! مع أنني مرتاح نفسيًا، وتناولت حبوب (Vega100)، ولم ألاحظ أيّ تغيير!

لا يوجد لديّ منذ أن أُصِبت بالمشكلة انتصاب صباحي أو احتلام، ولا ينتصب العضو إلا إذا استعملت اليد، وإن حاولت أن أستثيره بالمثيرات، كالصور وغيرها، فلا ينتصب انتصابًا كاملًا، وإنما نصف انتصاب، حتى أحرك العضو باليد ويتم الانتصاب الذي يصل تقريبًا إلى 85% من الانتصاب الذي كان قبل سن 17.

أرجو الإفادة الوافية، وبماذا تنصحونني؟ علمًا أنني أجريت كل الفحوصات، وأملي بالله ثم بجهودكم بأن أصل إلى علاج لحالتي.

دمتم في رعاية الله.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ فارس حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

فمع سنك الصغيرة ومع عدم وجود أمراض مزمنة أو تناول الأدوية بصورة مزمنة نستبعد المشاكل العضوية المسببة لضعف الانتصاب، ويكون الامر نفسيًا؛ نتيجة القلق والتوتر ومراقبة الانتصاب، ونتيجة الإفراط المسبق في العادة السرية، وكذلك الأمر يحتاج بعد مرور سنين من ممارسة الاستمناء إلى معدلات جديدة ومختلفة من الإثارة الجنسية.

لذا يلزم التعجيل بالزواج قدر المستطاع؛ لأنك في الزواج ستجد الحل لكل هذه المشاكل -بإذن الله- نتيجةَ الإثارة المختلفة ووجود شريك جنسي، وكذلك بالتوقف عن العادة السرية، وتجنب الإثارة الجنسية بالصور أو الأمور التقليدية القديمة التي لا تثيرك في الوقت الحالي، وهذا تطور منطقي.

يمكنك عمل تحليل:
- (prolactin)
- (lipid profile)
- (fasting blood sugar)
مع تجنب العادة السرية، والحرص على الرياضة المنتظمة، والتغذية الجيدة، وتجنب تناول أدوية مزمنة دون استشارة طبيب ذكورة.

يمكنك تناول الآتي لتحسين الأمر:
(neurobione amp)، حقنة عضل كل 3 أيام، (Vit B complex)، (royal jelly + ginsing)، مرة واحدة صباحاً، وذلك لمدة شهر.

مرحبًا بك للتواصل معنا لتوضيح أي تساؤلات، والله الموفق.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً