الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أعجبت بزميلتي في الجامعة ولكني لا أعرف كيف أتقدم لأهلها؟
رقم الإستشارة: 2393048

755 0 41

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
أنا شاب أتعلم في مؤسسة في دولة أجنبية, وداخل في عامي الـ25، وأتعلم هندسة الكهرباء، وسأنهي سنتي التعليمية الأخيرة -إن شاء الله- أريد استشارة حضرتكم بخصوص موضوع إعجابي بفتاة مسلمة رأيتها في المؤسسة، لا أعلم عنها سوى أنها تتعلم في التصميم الداخلي للأبنية، وعلى ما يبدو هي في سنتها الأولى.

أنا أريد أن أستفسر عن حالها إن كانت مرتبطة، أو إن كان بإمكاني الارتباط بها، علما أن حالي وحال أهلي ميسّر والحمد والشكر لله, وقد عملت مسبقا وإن شاء الله يقدّر أن أعمل بعد إنهائي لدراستي في مجال علمي.

سبب إعجابي بالفتاة هو ملاحظتي لعدم اختلاطها بالشبان العرب في الجامعة، وبقائها بعيدة عن التّجمعات، وعن ساحة الجامعة، وكذلك لبسها المحتشم طبعا.

أما المشكلة عندي فهي أني ليس بإمكاني التعرف عليها بشكل مباشر؛ لأني أراه تصرّف غير لائق، ولا يمكنني إحضار أحد من أهلي لداخل الجامعة من أجل ذلك، وليس هنالك مدرّسون أثق بهم؛ لأن عند الأجانب هذا التصرف مشكوك فيه على ما أظن، أي طريق يمكنني أن أختار؟

وبارك الله في مجهودكم.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ محمود حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

فسؤالك يدل على أنك شاب حريص على التمسك بدينه، والبعد عن الوقوع في الإثم، وفقك الله وزادك استقامة وتقوى.

وننصحك بالثبات والاستمرار على مثل هذه الأخلاق والمبادئ القيمة.

وبخصوص الوسيلة المناسبة للتعرف على تلك الفتاة وطريقة خطبتها، فيمكنك البحث عن زميل أو صديق ثقة متزوج من إخوانك المسلمين المقيمين معك في الحي، وتشرح له طلبك، بحيث تقوم زوجته بالتعرف عليها وعلى أسرتها وإخبارك بمدى مناسبتها لك، ثم تكليفها بإخبار تلك الفتاة برغبتك في خطبتها، فإن وافقت فيمكنك أن تطلبها رسميا من أسرتها مباشرة بواسطة هذا الصديق، أو الزميل مع زوجته.

فإن لم تجد هذا، فننصحك بالسؤال عن مركز إسلامي سني قريب منك في المدينة التي تسكنها وزيارتهم والتعرف على رواده من الصالحين، ومن خلالهم يمكن أن تجد من يقوم بمساعدتك في إنجاز طلبك بإذن الله.

وثق أن الله سيتولى أمرك طالما أنك حريص على الحلال، ولا تنس الدعاء والتضرع إلى الله أن ييسر لك أمرك، فالخير بيد الله، والدعاء مفتاح لكل خير.

وفقك الله لما يحب ويرضى، ويسر أمرك، ورزقك الزوجة الصالحة والذرية الطيبة.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً