الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

ما الأفضل بالنسبة لمحلول الفم الإسيتولبرام؟
رقم الإستشارة: 2407572

368 0 16

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

هل المحلول الفموي من الإسيتولبرام أفضل من الحبوب الإسيتولبرام، أم نفس المفعول؟ وما الأفضل؟

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ محمد حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

أخذ الأدوية عن طريق الفم - سواء كانت من نوع الحبوب أو شراب - لها نفس المفعول، لأنها كلها تذهب إلى المعدة وتمتص من هناك، ويتم التمثيل الغذائي في الكبد، وبعد ذلك تكون في الدم.

الفرق دائمًا بين تناول الأدوية عن طريق الفم أو عن طريق القحن أو اللبوسات الشرجية، هنا يكون فرقا، لكن لا فرق بين تناول الدواء إذا كان بالحبوب أو بالشراب عن طريق الفم، نفس المفعول.

يلجأ الناس دائمًا للشراب عند الأطفال، لأن الأطفال أسهل لهم الشراب من الحبوب، أو عند كبار السن، وأحيانًا نلجأ للشراب أيضًا للمرضى النفسيين حتى ولو يكونوا صِغارًا أو كِبارًا للتأكد من أخذهم للدواء، لأن الشراب بلعه واضح، أحيانًا بعض المرضى يضعون الحبة أو الكبسولة تحت اللسان ثم يتفلونها بعد ذلك، فهنا لكي تضمن أنهم يأخذون الدواء تعطيهم الدواء في شكل شراب - أخي الكريم -.

وفقك الله وسدد خطاك.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك
  • مجهول محمود

    جزاك الله خيرا دكتور

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً