أعاني من ألم في منتصف الظهر أرجو التشخيص ووصف العلاج. - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أعاني من ألم في منتصف الظهر، أرجو التشخيص ووصف العلاج.
رقم الإستشارة: 2420306

46246 0 0

السؤال

السلام عليكم

منذ سنوات أعاني من ألم في الظهر (منتصف الظهر تحديدا) في منطقة معينة بالمنتصف تماما في العمود الفقري، نقطة معينة يخرج منها الوجع ويتوزع حولها.

بدأ معي الألم منذ عمر ١٨ سنة، ويستمر طوال الوقت، ويتمركز بذلك المكان فقط، ولا يوجد لدي مشاكل بالأطراف، ولا أعلى أو أسفل الظهر.

عندما أعاني من ضغط نفسي في الدراسة أو في الحياة يزيد الألم بشكل سيء، ولا أرتاح إلا على المسكنات، والضغط على النقطة التي يتمركز فيها الألم يصير الوضع أحسن قليلا.

مع العلم أنني ذهبت لطبيب العظام قبل سنتين، صور لي العمود الفقري، ولا يوجد عندي ميلان، وأعطاني أدوية ارتحت عليها لفترة ثم عاد الوجع كما كان من قبل.

أرجو تشخيص حالتي، وما العلاج المناسب؟

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ شيماء حفظها الله
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد:

شكرا على تواصلك مع الشبكة الإسلامية.
إن وجود آلام في الظهر في مثل سنك واستمراره فترة طويلة كما هو عندك يتطلب إجراء الاستقصاءات اللازمة؛ لمعرفة السبب،
فعلى الرغم من أكثر سبب لآلام الظهر المزمنة قد يكون شدا عضليا في أسفل الظهر، إلا أنه في حال وجود آلام مزمنة في سن مبكر كسن المراهقة فإن هذا يتطلب إجراء الاستقصاءات ومنها الرنين المغناطيسي، خاصة إذا كان الألم متوضعا في مكان واحد كما هو الحال عندك.

هناك أسباب لآلام الظهر في سن الشباب منها:
- التهاب العمود الفقري، إلا أن الآلام في هذا المرض لا تبدأ في منتصف الظهر، وإنما في أسفل الظهر، ومعظم الألم يكون في الصباح وفي الليل، مع الإحساس بالتيبس والتصلب في الصباح، وهذه الأعراض ليست عندك.

- من الآلام في وسط الظهر يكون بسبب الجلوس الخاطئ، وبشكل ينحني فيه الظهر للأمام بشكل زائد.

- لبس الكعب العالي.

- النوم على سرير غير مريح.

- النوم على البطن أو الظهر.

- السمنة.

فإن لم يكن أي من هذه الآلام عندك فيجب إجراء صورة بالرنين المغناطيسي، فالصور العادية تظهر فقط الفقرات، والمسافة بين الفقرات، إلا أن الرنين المغناطيسي يظهر الغضروف بين الفقرات، ويظهر أي كتل لا تظهر بالصور العادية وأمور أخرى.

نرجو من الله لك الشفاء والمعافاة.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً