الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

الاحمرار في المنطقة التناسلية ... السبب والعلاج
رقم الإستشارة: 274259

5283 0 459

السؤال

السلام عليكم
أعاني من وجود سواد مائل إلى الحمرة حول فرجي، لكنه لا يؤثر عليَّ من ناحية الحكة أو الإزعاج، وأخشى أن يكون هذا منفراً لزوجتي في المستقبل، فماذا أفعل؟!
وشكراً.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ أبو حمزة حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:
فإن وجود الاحمرار حول المنطقة التناسلية يوحي بوجود التهاب، وإن وجود الاسوداد يوحي بوجود التصبغات التالية للالتهاب، وبالتالي فإن علاج الالتهاب سيؤدي إلى زوال الاحمرار وبعدها وبالتدريج يزول السواد لزوال السبب.
وأما الالتهاب فقد يكون بسبب إنتان بالفطريات أو الخمائر، وعلاجه يكون باستعمال مضادات الفطريات، مثل: كريم (البيفاريل)، أو كريم (الكانستين) أو كريم (الداكتارين) من مرة إلى مرتين يومياً وإلى أن يختفي تماماً مع الانتباه إلى نفي الأسباب المهيئة مثل السكري والبدانة ونقص المناعة.
وقد يكون بسبب الأكزيما والتماس والتحسس من المواد المستعملة موضعياً، ومنها الواقي المطاطي أو الاسراف في استعمال المنظفات أو الصابون المعطر، وللعلاج يجب إقصاء السبب ثم استعمال (اللوكاكورتين فيوفورم) مرة يومياً ولمدة لا تزيد عن أسبوع.
وننصح بمراجعة طبيب أمراض جلدية للفحص والمعاينة ونفي أو إثبات من التشخيصين مع توثيق ذلك بالتحاليل والفحص المباشر للفطريات وبعدها نكون على بينة، ومن المتوقع أن يتحسن الوضع باستعمال (البيفاريل) وأمثاله خلال أسبوع، فإن لم يتم ذلك فمراجعة الطبيب تصبح هي الخيار الأول -هذا بالنسبة للاحمرار-، وأما التصبغ فغالباً ما يحتاج وقتاً أطول.
والله الموفق.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً