الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

من نصائح النبي صلى الله عليه وسلم لأبي ذر

  • تاريخ النشر:السبت 13 ذو الحجة 1428 هـ - 22-12-2007 م
  • التقييم:
رقم الفتوى: 102809
5722 0 223

السؤال

أولاً وقبل كل شيء أريد أن أشكر الطاقم التقني والفني لهذا الموقع الجميل جداً.. السؤال هو كالتالي: ما هي النصائح التي أعطاها الرسول صلى الله عليه وسلم لأبي الدرداء؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فإنا نشكرك على الاتصال بنا وعلى انطباعاتك الحسنة عن الموقع، ونفيدك بأن كل الأحاديث النبوية تعتبر نصائح للأمة كلها إلا ما ثبتت فيه الخصوصية، ولا نعلم شيئاً خاصاً بأبي الدرداء من حيث التشريع.

وهناك بعض الأحاديث التي أمره الرسول صلى الله عليه وسلم فيها ببعض الأوامر وهي عامة للأمة، منها ما في مسلم أنه قال: أوصاني حبيبي صلى الله عليه وسلم بثلاث لن أدعهن ما عشت: بصيام ثلاثة أيام من كل شهر، وصلاة الضحى، وبأن لا أنام حتى أوتر.

ومنها قوله صلى الله عليه وسلم له مقراً نصيحة سلمان: إن لجسدك عليك حقاً... رواه أبو يعلى وصححه الشيخ حسين أسد.

 وقوله له: يا أبا الدرداء لا تختص ليلة الجمعة بقيام دون الليالي، ولا يوم الجمعة بصيام دون الأيام. رواه أحمد وصححه الأرناؤوط.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

الصوتيات

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: