الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

تناقض تصرفات الأب ومنعه زواج ابنته هل يسقط ولايته

  • تاريخ النشر:الخميس 25 ربيع الآخر 1429 هـ - 1-5-2008 م
  • التقييم:
رقم الفتوى: 107504
3054 0 238

السؤال

أنا وخطيبتي نحب بعضنا جداً ولكن أبوها رفض الزواج بحجة أننا تكلمنا في الهاتف ثم حدثت مشاكل مع زوجته فبرر رفضه من الزواج بأني قريب زوجته ثم عاد ووافق بعد فترة واشترط أن لا تحضر حماتي الفرح أو ترى شقة بنتها، ولكني لم أوافقه، وعلم أن حماتي أتت شقة ابنتها، فقام بعمل توكيل رسمي موثق لخال خطيبتي بتزويجها لي وقام بأخذ كل جهازها وتركها في الشارع وأعطاها التوكيل، وهدد بأشياء سيفعلها لو تم الزواج، وأنا وخطيبتي نحب بعضنا جداً ولا نستطيع الانفصال، فهل يجوز أن يكون أخوها هو وليها في العقد؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فتصرفات الوالد المذكور -إن كانت كما وصفت- فيها تناقض، فكيف يرضى بتزويج ابنته ويوكل بذلك ثم يهدد بفعل أشياء إذا تم الزواج، وعلى كل حال فالقول بأن ما يفعله هذا الأب عضلاً، يحتاج إلى عرض على قاض، أو جهة من أهل العلم تقوم مقامه حيث لا يوجد قاض، فإذا ثبت عضله، سقطت ولايته وتنتقل الولاية إلى القاضي أو إلى أقرب ولي لها بعد الأب كالأخ مثلاً، فيتولى عقد النكاح مع مراعاة حق الوالد في الطاعة في المعروف وعدم مخالفته بما يعد عقوقاً، وسبق ضابط المخالفة التي تعد عقوقاً في الفتوى رقم: 76303.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: