الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

الحيلة... والتهرب من الضرائب

  • تاريخ النشر:الإثنين 12 شعبان 1422 هـ - 29-10-2001 م
  • التقييم:
رقم الفتوى: 11198
25704 0 411

السؤال

الإخوة الكرامهل يعتبر التهرب من دفع ضريبتي الدخل والقيمة الإضافيةالتي تفرضها الدول التالية حراماً ؟ الدولةالعربية التي لا تحكم شرع الله. الدولة الأجنبية غير الإسلامية التي يعيش فيها المسلم .وجزاكم الله خيراً

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:

فلا حرج في التهرب من الضرائب غير الشرعية ، سواء كانت من قبل دولة كافرة أو مسلمة لأنها ظلم ، ورفع الظلم عن النفس بالتحايل يجوز ، خصوصاً إذا لم يجد المظلوم سبيلا لدفع الظلم إلا به ، أما إذا كانت الضرائب شرعية فلا يجوز التحايل عليها مطلقاً. ولمعرفة الضرائب الشرعية التي يجب الوفاء بها ، وضدها الذي يجوز التهرب منه ، يراجع الجواب :   5107
والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: