الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حروف المد.. تفخيم أم ترقيق

  • تاريخ النشر:الإثنين 17 محرم 1433 هـ - 12-12-2011 م
  • التقييم:
رقم الفتوى: 169273
18119 0 413

السؤال

هل يفخم حرفا المد الواو و الياء إذا كان الحرف الذي قبلهما مفخما؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:

 فلم نقف على قول لعلماء التجويد بتفخيم شيء من حروف المد الثلاثة -الألف والواو والياء- إلا الألف إذا جاءت مدا لحرف مفخم؛ فإنها تفخم تبعا له، وترقق إذا كانت مدا لحرف مرقق.
قال الشيخ السمنودي في لآلئ البيان: "..... وتتبع الألفْ   ما قبلها، والعكسُ في الغَنّ أُلِفْ.

ولذلك فإن الواو والياء لا تفخيم فيهما -سواء كانتا مديتين أو مقروءتين- لأنهما من حروف الاستفال، وقد نص أهل العلم على أن حروف الاستفال كلها مرققة لا يجوز تفخيم شيء منها ، إلا اللام والراء في بعض أحوالهما، والألف إذا كانت مدا لحرف مفخم -كما أشرنا- قال ابن الجزري في المقدمة:

ورققن مستفلاً من أحرف   وحاذرن تفخيم لفظ الألف.

لأن الألف تكون تابعة لما قبلها تفخيماً وترقيقاً.

وفي النجوم الطوالع عند قول ابن بري في الدرر

والانسفال في سوى هجاء    قظ خص ضغط ذات الاستعلاء... قال: وحروف الاستفال كلها مرققة لا يجوز تفخيم شيء منها إلا الراء واللام ففيهما تفصيل تقدم في بابهما.

 والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: