الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

هل عزير نبي من أنبياء بني إسرائيل أم حبر من أحبارهم

  • تاريخ النشر:الأربعاء 25 جمادى الآخر 1433 هـ - 16-5-2012 م
  • التقييم:
رقم الفتوى: 179669
31868 0 341

السؤال

في الفتوى رقم: 9689، بعنوان: عزير من أحبار اليهود ـ ذكرتم أن المشهور في عزير أنه لم يكن نبيا، وإنما هو حبر كبير من أحبار اليهود، وفي الفتوى رقم: 50148، بعنوان: نبذة عن نبي الله عزير عليه السلام ـ ذكرتم والمشهور أنه نبي من أنبياء بني إسرائيل وأنه كان فيما بين داود وسليمان وبين زكريا ويحيى، فهل بهذا يمكن القول إن البعض يراه نبيا والبعض يراه حبرا من أحبار اليهود وأن البعض يرى هذا هو المشهور والبعض الآخر يرى المشهور خلافه؟.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:

فالمسألة خلافية وقد قال ابن كثير في البداية والنهاية: المشهور أن عزيرا نبي من أنبياء بني إسرائيل. اهـ.

ورجح بعضهم عدم نبوته منهم أبو حيان.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: