الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

هل يعرف الميت ما يحدث لأهله ومعارفه في الدنيا

  • تاريخ النشر:الثلاثاء 21 محرم 1434 هـ - 4-12-2012 م
  • التقييم:
رقم الفتوى: 192755
27246 0 291

السؤال

كنت مرتبطة بشخص، لكن كنت قد كذبت عليه، وهو حاليا متوفى. هل بعد الموت يعرف حقيقة الشيء الذي كذبت عليه فيه؟
أرجو الإفادة بكلام واضح. وشكرا لكم.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:

 فلا علم لنا بكون الميت في البرزخ يعلم بعض الأمور التي حصلت من أهله وخفيت عنه في حياته.

وقد سئل الشيخ ابن عثيمين (رحمه الله) عن معرفة الميت بأحوال أهله، فأجاب: وأما الشق الثاني من السؤال، وهو: معرفة الميت ما يصنعه أهله في الدنيا؟ فإنني لا أعلم في ذلك أثراً صحيحاً يعتمد عليه.
وعلى أية حال فلا نرى نفعا في البحث عن هذا الأمر، والذي ينفعك أنك إذا كنت كذبت فالواجب عليك التوبة إلى الله، والتوبة تمحو ما قبلها، ثم ننبهك إلى أن ارتباطك بهذا الشخص إن كان غير مشروع كالعلاقات المعروفة بين الشباب والفتيات باسم الحب فذلك منكر يجب عليك التوبة منه، والانشغال بقبول التوبة، وإصلاح النفس بدلا من الانشغال بمعرفة الميت بهذا الأمر.
 

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: