حكم ادعاء الزوج لزوجته أنه رأى في المنام أنه يداعبها
رقم الفتوى: 194217

  • تاريخ النشر:الإثنين 11 صفر 1434 هـ - 24-12-2012 م
  • التقييم:
10740 0 350

السؤال

الزوجة دائما ما ترفض المعاشرة والمداعبة، والتي من بينها مداعبة الصدر ورؤيته، وحتى تهتم الزوجة بزوجها في هذا المجال، يحاول الزوج أن يثير اهتمامها من خلال ادعائه بأنه رأى في المنام أنه يداعبها في جميع أجزاء جسدها، ويركز الزوج على ذكر الأجزاء التي ترفض الزوجة رؤيتها ومداعبتها، ويؤلف قصة من خياله حتى يثير اهتمامها، وأنه احتلم من جراء ذلك، بسبب رفضها، والحقيقة أنه لم ير مناما ولم يحتلم. فهل يجوز ادعاء الزوج بأنه رأى في المنام أنه يجامعها، وأنها كانت عارية الصدر، وأنه احتلم بسبب ذلك؛ لكي يثير اهتمامها خصوصا فيما يتعلق برؤية صدرها، فهي ترفض رؤيته؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:

 فيجوز لكل من الزوجين الاستمتاع بالآخر بما في ذلك النظر واللمس للعورة، وعلى المرأة تمكين زوجها من الاستمتاع بجسدها بالمعروف؛ وفي الحديث الذي أخرجه أبو داود والترمذي؛ وحسنه الألباني أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: احفظ عورتك إلا من زوجتك، أوما ملكت يمينك. وانظر الفتوى رقم: 12896.

وأما أن يزعم الزوج أنه رآها في المنام، وهو لم يرها، فلا يجوز؛ وراجع الفتوى رقم: 97884

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة