الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

ما يجب على من عجز عن صيام رمضان وقضائه عجزا مؤقتا

  • تاريخ النشر:الثلاثاء 18 رمضان 1435 هـ - 15-7-2014 م
  • التقييم:
رقم الفتوى: 261136
6555 0 181

السؤال

أمي مريضة، وكان عليها قضاء من رمضان عن العام الماضي، وقضت منه قليلا ولم تقضه كله بسبب مرضها، وهي الآن بالمستشفى مريضة ولن تصوم رمضان إذا لم تخرج من المستشفى، فهل تتصدق فقط أم تصوم ما لم تقضه؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:

ففى البداية نسأل الله تعالى الشفاء العاجل لوالدتك, وأن يمن عليها بالصحة والعافية، إنه على كل شيء قدير.

ثم إذا كانت والدتك عاجزة الآن عن صيام رمضان عجزا مؤقتا لكنها تقدر على القضاء مستقبلا, فإنها تفطر الآن ثم تقضي بعد الشفاء, ولا يلزمها الآن فدية, لأن الفدية إنما تجزئ في حق العاجز عن الصيام عجزا لا يرجى زواله, وهذا لا ينطبق على حالة والدتك كما هو الظاهر من السؤال, وراجع فى ذلك الفتوى رقم: 180877 .

وبخصوص قضاء رمضان الذي كان على والدتك وجاء رمضان قبل اكتمال قضائه, فإنه باق في ذمتها, ويجب قضاؤه عند الاستطاعة, لكن لا يجب على والدتك كفارة تأخير القضاء إذا منعها المرض من إكمال القضاء قبل حلول رمضان, وراجع فى ذلك الفتوى رقم: 214750 .

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: