الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حكم تحميل قيمة الضريبة للمشتري

  • تاريخ النشر:السبت 4 جمادى الآخر 1424 هـ - 2-8-2003 م
  • التقييم:
رقم الفتوى: 35541
3031 0 224

السؤال

ما هو حكم كتابة البائع لمقدار الضرائب في فاتورة البيع واحتسابها عند قبض الثمن؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد: فإذا كانت الضريبة المذكورة مفروضة من الدولة على البائع، فلا يجوز له أن يُحَـمِّلها أحدًا غيره، سواء كان المشتري أو غيره، إلا إذا حصل بين البائع والمشتري تراضٍ على ذلك، أو جرى العرف به؛ لأن المعروف عرفًا كالمشروط شرطًا. أما إذا كانت الدولة قد فرضت هذه الضريبة على المشتري دون البائع كضريبة المبيعات في مصر، فإنه لا شيء على البائع إذا كتبها في الفاتورة؛ لأنها تعتبر بعض الثمن. علمًا بأن فرض الضرائب من جهة الدولة لا يجوز إلا في حالات خاصة قد بيناها مع ذكر حكمها في الفتوى رقم: 26096، والفتوى رقم: 592، والفتوى رقم: 5811. والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: