الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

كلمة (الوِرد) تنتظم معاني عدة

  • تاريخ النشر:الإثنين 6 جمادى الآخر 1424 هـ - 4-8-2003 م
  • التقييم:
رقم الفتوى: 35742
12391 0 277

السؤال

أشعر بآلام وصداع شديد عند غسل رأسي بالماء، سواء عند الوضوء أو الاستحمام. مما يجعلني أكتفي بالمسح على الرأس عند الاغتسال من الجنابة. فهل ما أفعله صحيح؟ وما معنى كلمة (وِرْد) هل هي مجموعة أذكار، أم بعض من آيات من الذكر الحكيم، أم كلاهما؟
جزاكم الله خير الجزاء.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:

فإذا أثبت طبيًّا أو عن طريق التجربة أن غسل رأسك بالماء في الغسل يحدث لك ضررًا في بدنك، جاز لك ترك ذلك والتعويض عنه بالمسح فقط.

وبخصوص معنى كلمة وِرد، فالظاهر أن لها عدة معانٍ من جملتها ما ذكره صاحب لسان العرب، حيث قال: الورد: النصيب من القرآن، تقول قرأت وِردي، والجمع أوراد. إلى أن قال: ويقال لفلان كل ليلة ورد من القرآن يقرؤه، أي مقدار معلوم إما سُبع أو نصف أو ما أشبه ذلك. يقال: قرأ ورده وحزبه، بمعنى واحدٍ، والورد: الجزء من الليل، يكون على الرجل يصليه. اهـ.

وبالجملة فالورد تطلق على ما اعتاده الإنسان من ذكر وصلاة.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

الصوتيات

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: