رقم الفتوى: 358792

  • تاريخ النشر:الثلاثاء 21 ذو الحجة 1438 هـ - 12-9-2017 م
  • التقييم:
3387 0 68

السؤال

أعمل معلمة بمدرسة، ولدي تقصير بالعمل، وأعلم أن المال يصبح حراما، وقدرت عدد المال الحرام، وأريد أن أتوب، لكن لا أستطيع إخراج المال الحرام مرة واحدة.
وفكرت، وقررت أني سأخرج جزءا من راتبي كل شهر، فمثلا أنا آخذ 1400 سأخرج للفقراء 600، وباقي الراتب مصروف لي.
هل تكون التوبة صحيحة؟
وهل يجوز إخراج المال الحرام لأبي، علما بأن أبي يعمل موظفا بالحكومة؛ لأن أبي ينفق كل راتبه، ويحتاج مني أن أعطيه، مع أن راتبه كبير؟ وبارك الله فيكم.
ما هو الدعاء الذي أدعو به لكي أتجنب التقصير بالعمل، ويكون مالي حلالا؟
وبارك الله فيكم.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:

فقد سبق أن أجبناك على سؤالك في الفتوى رقم: 333259.

وأما الدعاء المطلوب، فلا يلزم فيه لفظ معين، فأي عبارة تفي بالمقصود، فلا حرج فيها، وأفضل ذلك ما أثر عن النبي صلى الله عليه وسلم، كقول أنس بن مالك رضي الله عنه: كان نبي الله صلى الله عليه وسلم يقول: اللهم إني أعوذ بك من العجز والكسل، والجبن والبخل والهرم، وأعوذ بك من عذاب القبر، وأعوذ بك من فتنة المحيا والممات. رواه الشيخان.

وراجعي في معناه، الفتويين: 109482، 52590.
والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة