الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

اشترى الورثة بنصيبهم من الميراث منزلا، فكيف يقسمون ثمنه بينهم؟
رقم الفتوى: 401293

  • تاريخ النشر:الأحد 19 ذو القعدة 1440 هـ - 21-7-2019 م
  • التقييم:
45 0 0

السؤال

كان لنا منزل ورثة مع إخواننا من الوالد، وتم بيع نصيبنا أنا وأشقائي والوالدة، وتقسيم المبلغ حسب الشرع، ولكن لم يأخذ أحد نصيبه، دفعنا كامل المبلغ في منزل آخر، السؤال: كيف يتم تقسيم المبلغ؟ مع العلم نحن أربعة أبناء، وست بنات، والأم.

الإجابــة

الحمد لله، والصلاة والسلام على نبينا محمد، وعلى آله، وصحبه، ومن والاه، أما بعد:

فكل واحد منكم يملك في المنزل الجديد بقدر ما دفع فيه، فإن كان كل واحد من الورثة دفع في المنزل الجديد نصيبه من ثمن المنزل القديم، ولم يزد عليه، فهذا يعني أن المنزل الجديد يقسم ثمنه بينهم إذا بيع كما قُسِمَ ثمن المنزل القديم سواء.

ولا يمكننا بيان كيف تقسم التركة بين الورثة إلا بعد حصر الورثة بشكل واضح لا غموض فيه، وما ذكرته من المعلومات فيه غموض، فإن كنت حريصا على معرفة كيفية قسمة التركة، فأعد إدخال سؤالك، واحصر لنا الورثة من خلال هذا الرابط أدناه:

http://www.islamweb.net/merath/

والله تعالى أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: