الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

لا بد في الزكاة من النية

  • تاريخ النشر:السبت 5 شوال 1424 هـ - 29-11-2003 م
  • التقييم:
رقم الفتوى: 40545
5396 0 359

السؤال

أخرجت زكاة مالي على دفعات مقدماً قبل الحول ولكن اكتشفت أنني أخرجت زيادة عما يجب علي بمبلغ كبير عن هذا العام، هل يجوز أن أعتبر الزيادة من زكاة العام المقبل؟ جزاكم الله خيراً.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد: فقد تقدم الكلام عن تعجيل الزكاة قبل حلول وقتها وذلك في الفتوى رقم: 6497. وما أخرجته من زيادة عن المقدار الواجب في الزكاة لا يجوز لك أن تعده من زكاة العام المقبل لأن النبي صلى الله عليه وسلم يقول: إنما الأعمال بالنيات وإنما لكل امرئ ما نوى. متفق عليه. وأنت لم تنوِ بإخراجها إلا زكاة هذا العام، فاحتسب الأجر عند الله واعلم أنها لن تضيع بل سيخلف الله غيرها في الدنيا وسيجعل لك بها عظيم الثواب في الآخرة بإذنه سبحانه. والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: