الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

يجب على أولياء القصر إخراج الزكاة في أموالهم

  • تاريخ النشر:الأحد 6 شوال 1424 هـ - 30-11-2003 م
  • التقييم:
رقم الفتوى: 40549
5857 0 339

السؤال

بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله
لدي حديقة ثمار وهي لقصر وقدقمت ببيع الثمار بمبلغ من المال ولكن على أقساط وقد استلمت المقدم من هذا المبلغ فما هي الزكاة المفروضة عليه، وهل إخرج عن المبلغ بالكامل؟ أم أخرج عن المقدم فقط ؟ ولدي القصر مبالغ في البنك فما ايضا الزكاة المفروضة عليه؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد: فزكاة الزروع والثمار إذا بلغت النصاب إنما تكون من المحصول عند الحصاد لقوله تعالى: وَآتُوا حَقَّهُ يَوْمَ حَصَادِهِ [الأنعام:141]. ولا يجزئ إخراج القيمة في مذهب الجمهور، وعليه فإذا كانت الثمار قد بلغت نصاباً فالواجب عليك الآن هو إخراج عشر الثمر إذا كانت مما سقي بلا كلفة ونصف العشر إذا كانت ما سقي بكلفة كالسواقي والمضخات ولا يجزئك إخراج الزكاة نقداً، نعم إذا كان المبلغ الذي بيعت به الثمار قد بلغ نصاباً بنفسه أو بما انضم إليه من نقود أخرى أو عروض تجارة وحال عليه الحول وهو نصاب فإنه يزكى زكاة النقدين "ربع العشر". وأما عن الأموال الموجودة للقصر لدى البنك فإن الزكاة واجبة فيها إذا بلغت نصاباً بنفسها أو بما انضم إليها من نقد أو عروض وحال عليها الحول، وزكاتها ربع العشر (2.5%)، وراجع الفتاوى ذات الأرقام التالية: 6407، 4369، 8561. والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: