الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أعمال صالحة يستحب الإكثار منها في عشر ذي الحجة

  • تاريخ النشر:الأحد 3 ذو الحجة 1424 هـ - 25-1-2004 م
  • التقييم:
رقم الفتوى: 43662
39384 0 455

السؤال

ما حكم الاعتكاف في العشر الأوائل من ذي الحجة والصيام فيها وصلاة قيام الليل؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

 

فعشر ذي الحجة أيام فاضلة يستحب الإكثار فيها من الطاعات، كما هو مبين في الفتاوى التالية: 7166/13779/28832.

ومن الأعمال الصالحة التي ينبغي الإكثار منها في هذه العشر الاعتكاف، والصيام، والقيام، والذكر، والقرآن، والصدقة، وصلة الأرحام، والحج، والعمرة، وغير ذلك من الأعمال.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: