الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حكم العمل بنقل الأثاث للحفلات

  • تاريخ النشر:الأحد 6 ذو القعدة 1443 هـ - 5-6-2022 م
  • التقييم:
رقم الفتوى: 459109
397 0 0

السؤال

لدي سيارة نقل، وأعمل مع ممون حفلات في نقل أثاث عمله. علما أن الحفلات تكون مختلطة بين الجنسين مع موسيقى.

الإجابــة

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله، وصحبه، أما بعد: 

فإن كان هذا الأثاث لا يستعمل إلا في إحياء تلك الحفلات المحرمة؛ فلا يجوز لك التعاون على وضعه في ذلك الموضع، ولا تأجير سيارتك لهذا الغرض؛ لقوله تعالى: وَلَا تَعَاوَنُوا عَلَى الْإِثْمِ وَالْعُدْوَانِ {المائدة:2}.

وأما إن كانت له أوجه استعمال مختلفة من ضمنها ما ذكرت؛ فلا حرج في تأجير سيارتك للغرض المذكور، مع مناصحة من يستعمل ذلك الأثاث في المحرم، وبيان حكم الشرع له.

وانظر الفتوى: 7812، والفتوى: 115360.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: