الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

النهي عن الدلالة على محلات بيع الدخان

  • تاريخ النشر:الأربعاء 21 ذو الحجة 1443 هـ - 20-7-2022 م
  • التقييم:
رقم الفتوى: 460906
1385 0 0

السؤال

شخص سألني على مكان بيع الدخان، هل أدله عليه أم لا؟ علما بأنني أعلم المكان.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:

فالتدخين محرم، والظاهر أن من يسأل عن مكان بيعه أنه يريد شراءه ليدخن هو أو غيره، وحينئذ فإن دلالته على مكان بيعه يدخل في عموم النهي القرآني: ولا تعاونوا على الإثم والعدوان {المائدة: 2}.

والمعين على فعلٍ ما، والمتسببُ فيه، يكون مشاركا لصاحبه في تبعة فعله، قال المازري في المعلم بفوائد مسلم: هذا الحديث أصل في أن المعونة على ما لا يحل لا تحل، وقال الله تعالى: وَلَا تَعَاوَنُوا عَلَى الْإِثْمِ وَالْعُدْوَانِ ـ وقد جعل الدال على الخير كفاعله، وهكذا الدال على الشر كفاعله. اهـ. 
والقاعدة أن الوسائل لها أحكام المقاصد، وراجع في معناها الفتوى: 50387.  
والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: