الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

من حلف على ترك شيءٍ ففعله دون قصد

  • تاريخ النشر:الأحد 7 ربيع الأول 1444 هـ - 2-10-2022 م
  • التقييم:
رقم الفتوى: 463486
1696 0 0

السؤال

حلفت يميناً، وأنا أستخدم جهاز الحاسوب: أن لا أرجع إلى الصفحات السابقة، فقمت بالضغط على زر، ورجعت إلى الصفحة السابقة، وهذا  حدث دون قصد مني، ولم أكن أعلم أن هذا سوف يرجعني إلى الصفحة السابقة... فهل علي كفارةٌ؟.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:

 فإنه لا تجب عليك كفارة، فمن حلف على ترك شيءٍ، ثم فعله سهوا، أو نسيانا، فإنه لا يحنث، ولا كفارة عليه، وراجع التفصيل في الفتوى: 106314.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: