الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

مشروعية الأضحية لكل مسلم قادر عليها

  • تاريخ النشر:الخميس 9 ربيع الآخر 1444 هـ - 3-11-2022 م
  • التقييم:
رقم الفتوى: 464710
442 0 0

السؤال

هل يجوز للبخيل، أو آكل مال اليتيم التضحية في عيد الأضحى؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:

فالأضحية مشروعة للمسلم القادر عليها سواء كان بخيلا أو كريما، ولا أثر للبخل في حكم الأضحية، وسواء كان عدلا أو فاسقا مرتكبا للكبائر؛ كأكل مال اليتيم.

فما دام أنه قادر، وثمن الأضحية حلال لم يأخذه من مال اليتيم، فإنه يشرع له أن يضحي.

ويجب على آكل مال اليتيم التوبة إلى الله تعالى، بأن يندم، ويقلع فورا، ويعزم على عدم العودة مستقبلا، ويرد ما أخذه من مال اليتيم إليه.

وانظر الفتوى: 8423 في عقوبة آكل مال اليتيم.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: