الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

آيات تقي من الوقوع في المعاصي بإذن الله

  • تاريخ النشر:الأربعاء 14 ربيع الآخر 1425 هـ - 2-6-2004 م
  • التقييم:
رقم الفتوى: 49371
63810 0 311

السؤال

ممكن تزودني بفوائد قراءة الآيات أو حفظها مثل أول عشر آيات من سورة الكهف تعصم المسلم من فتنة الدجال، أرجو تزويدي بجميع الآيات وخاصة التي تحمي المسلم من الوقوع في الزنا وشرب الخمر؟ مع الشكر.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فإن من الآيات التي تساعدك بإذن الله في الحماية من الوقوع في المعاصي، آيات التعوذ مثل آية الكرسي وخواتم سورة البقرة والإخلاص والمعوذتين.

فقد ثبت في البخاري أن الشيطان قال لأبي هريرة: إذا أويت إلى فراشك فأقرأ آية الكرسي فإنه لا يقربك شيطان، وقد أخبر أبو هريرة الرسول صلى الله عليه وسلم بذلك فقال صدقك وهو كذوب.

وفي صحيح مسلم أن الرسول صلى الله عليه وسلم قال: من قرأ بالآيتين من آخر سورة البقرة في ليلة كفتاه.

قال النووي في شرح الحديث: كفتاه المكروه تلك الليلة وقيل كفتاه من قيام الليل. 

وفي سنن أبي داود والنسائي أن الرسول صلى الله عليه وسلم قال لعقبة: قل هو الله أحد والمعوذتين حين تمسي وحين تصبح ثلاثا تكفيك من كل شيء.

وأكثر من مطالعة كتب الترغيب والترهيب وحافظ على ذكر الله والصلاة في الجماعة وحضور مجالس العلم وصحبة أهل الخير فإن الذكر يحض من الشيطان والصلاة تنهى عن الفحشاء والمنكر.

واعلم أن القرآن كتاب هداية يهدي الله به عباده فعليك بالإكثار من تلاوته وتدبره والسؤال عما أشكل عليك من معانيه، وأما ما يحكى من أسرار الآيات وفضائل السور فأغلبه لا يثبت، وراجع في ذلك الفتاوى ذات الأرقام التالية: 34932، 18178، 41016، 18526.

والله أعلم.    

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: