الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حكم شراء فواتير لغرض التهرب الضريبي

  • تاريخ النشر:الثلاثاء 2 ربيع الآخر 1426 هـ - 10-5-2005 م
  • التقييم:
رقم الفتوى: 61904
12281 0 250

السؤال

شيخنا لقد قرأت فتواك الخاصة بكراء السجلات التجارية وكذا شراء الفواتير من أجل التهرب الضريبي ولكني للأسف بحثت كثيرا عن شخص يعطيني فواتير بدون مقابل ولكنهم رفضوا ويطلبون 2بالمائة تعويضا عن الطابع. ولحاجتي الشديدة لهذه الفواتير وإلا سأضطر لدفع ضرائب ضخمة هل من حل لهذه القضية.
جزاكم الله كل خير.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فإذا كنت ستدفع ضرائب جائرة فلا مانع من شراء هذه الفواتير، وهذا الشراء وإن كان مفسدة إلا أنه يجوز ارتكاب أدنى المفسدين لدفع أعلاهما. وراجع لزاماً الفتوى رقم: 35648.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: