الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حكم تقليل ساعات العمل في العقد لدفع ضرائب أقل

  • تاريخ النشر:الأحد 12 صفر 1427 هـ - 12-3-2006 م
  • التقييم:
رقم الفتوى: 72376
3123 0 281

السؤال

ما حكم العمل بعقد 10 ساعات في الأسبوع والحقيقة العمل 40 ساعة، لدفع ضرائب أقل، لأن صاحب العمل رفض كتابة العقد بكل ساعات عملي كاملة، مع العلم بأنني طلبت عقداً بكل ساعات عملي الـ 40، فهل أترك العمل، مع العلم بأنني في هولندا ويصعب الحصول على عمل حلال؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فإذا كان المقصود هو أن صاحب العمل يكتب في العقد أنك تعمل عشر ساعات والحقيقة على خلاف ذلك تحايلاً على الضرائب فهنا ينظر إلى مشروعية الضرائب أصلاً، فإن كانت ضرائب ظالمة تؤخذ بدون حق وتصرف في غير حق فلا مانع من التحايل لإسقاطها أو التخفيف منها.

أما إن كانت ضرائب مشروعة فلا يجوز التحايل على إسقاطها، أو التخفيف منها لا من قبل صاحب العمل ولا من قبل العامل بموافقته على التزوير في عقد عمله، وفي هذه الصورة إن كان وصل بك الأمر إلى حال الضرورة الملجئة أو الحاجة الشديدة التي هي في معنى الضرورة فإنه يجوز لك البقاء في عملك حتى تجد عملاً آخر لا توجد فيه هذه المخالفة، وراجع في هذا الفتوى رقم: 43248.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: