الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

1 [ ص: 29 ] بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله، وأشكره شكرا كثيرا، والصلاة والسلام على من بعث بشيرا ونذيرا، وداعيا إلى الله بإذنه وسراجا منيرا، محمد المصطفى ناسخ الملل، وخاتم الأنبياء والرسل، وعلى آله وصحبه الطيبين الطاهرين، والرضوان على علماء الدين، ومن تبعهم من المسلمين، ما قرئ السبع المثاني والمئين، وبعد:

فإني لما فرغت من توشيح رجال معاني الآثار، شرعت في الشرح الذي ترجمته بمباني الأخبار، متوكلا على العزيز الغفار، وقد بينت هناك طريق روايتنا للكتاب عن الشيخ الإمام العلامة: أبي جعفر الطحاوي -سقى الله ثراه، وجعل الجنة مثواه- ولنشرع الآن فيما سبق الوعد به، فنقول:

قال الشيخ الإمام العلامة أبو جعفر أحمد بن محمد بن سلامة بن سلمة الأزدي الطحاوي -رحمه الله-:

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث