الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

1 بسم الله الرحمن الرحيم أخبرنا الشيخ الفقيه الحافظ المتقن أبو عمرو عثمان بن عبد الرحمن ، عرف بابن الصلاح - رحمه الله تعالى - قال : أخبرنا الشيخ الأصيل الجليل المسند ذو الكنى أبو بكر أبو الفتح أبو القاسم منصور بن أبي المعالي عبد المنعم بن أبي البركات عبد الله ابن الإمام فقيه الحرم أبي عبد الله محمد بن الفضل الفراوي الصاعدي النيسابوري - رحمه الله - بقراءتي عليه بها ، وأجاز لي جميع مسموعاته ومجازاته ، قال : أخبرنا الشيخ أبو المعالي محمد بن إسماعيل بن محمد الفارسي ، قرأ عليه وأجاز له جميع مسموعاته ، قال : أخبرنا الإمام الحافظ أبو بكر أحمد بن الحسين بن علي البيهقي - رضي الله عنه - ح قال أبو عمرو : وأنبأني غير واحد من مشائخي ، عن الشيخ أبي القاسم : زاهر بن طاهر بن محمد الشحامي قال : أخبرنا الشيخ الإمام الحافظ أبو بكر أحمد بن الحسين بن علي البيهقي - رحمه الله تعالى - بقراءة والدي عليه في شعبان سنة خمسين وأربعمائة ، قال : الحمد لله بما هو أهله وكما ينبغي له ، وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له ، وأن محمدا عبده ورسوله ، صلى الله عليه وعلى آله وسلم تسليما .

كتاب الطهارة باب التطهير بماء البحر قال الله جل ثناؤه : ( وأنزلنا من السماء ماء طهورا ) ، وقال : ( فلم تجدوا ماء فتيمموا صعيدا طيبا ) .

قال أبو عبد الله محمد بن إدريس الشافعي - رضي الله تعالى عنه - : ظاهر القرآن يدل على أن كل ماء طاهر : ماء بحر وغيره ، وقد روي فيه عن النبي - صلى الله عليه وسلم - حديث يوافق ظاهر القرآن ، في إسناده من لا أعرفه .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث