الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب

يحيى بن الحارث ( 4 )

الإمام الكبير أبو عمرو الغساني ، الذماري ثم الدمشقي ، إمام جامع دمشق ، وشيخ المقرئين .

وذمار : قرية باليمن .

ولد في دولة معاوية ، وقرأ على ابن عامر ، وبلغنا أيضا أنه قرأ على واثلة بن [ ص: 190 ] الأسقع -رضي الله عنه- وحدث عنه ، وعن سعيد بن المسيب ، وأبي سلام الأسود ، وأبي الأشعث الصنعاني ، وسالم بن عبد الله ، ومكحول ، وعدة .

تلا عليه عراك بن خالد ، وأيوب بن تميم ، ومدرك بن أبي سعد ، والوليد بن مسلم ، وروى عنه : هم والأوزاعي ، وسعيد بن عبد العزيز ، وصدقة بن خالد ، وصدقة السمين ، وسويد بن عبد العزيز ، ويحيى بن حمزة ، وابن شابور .

قال أبو حاتم : صالح الحديث . وقال ابن سعد : ثقة عالم بالقراءة في دهره . مات سنة خمس وأربعين ومائة قليل الحديث . وقال ابن معين : ليس به بأس . قال أيوب بن تميم : كان يقف خلف الأئمة يرد عليهم لا يستطيع أن يؤم من الكبر . قال ابن أبي حاتم : عاش تسعين سنة .

قال سويد بن عبد العزيز : سألت يحيى بن الحارث عن عدد آي القرآن ، فعقد بيده : سبعة آلاف ومائتان وستة وعشرون .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث