الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب

باب عشور أهل الذمة

حدثني يحيى عن مالك عن ابن شهاب عن سالم بن عبد الله عن أبيه أن عمر بن الخطاب كان يأخذ من النبط من الحنطة والزيت نصف العشر يريد بذلك أن يكثر الحمل إلى المدينة ويأخذ من القطنية العشر [ ص: 210 ]

التالي السابق


[ ص: 210 ] 25 - باب عشور أهل الذمة

619 621 619 - ( مالك ، عن ابن شهاب ، عن سالم بن عبد الله ، عن أبيه أن عمر بن الخطاب كان يأخذ من النبط ) بنون فموحدة مفتوحتين ( من الحنطة والزيت ) وفي نسخة : والزبيب بدل الزيت وصوبت ( نصف العشر ؛ يريد بذلك أن يكثر الحمل ) أي : المحمول منهما ( إلى المدينة ويأخذ من القطنية العشر ) على الأصل فيما تجروا فيه ، وبهذا قال مالك في رواية ابن عبد الحكم وغيره اتباعا لعمر ، وتقدم في الباب قبله أنه يؤخذ منهم العشر ، ولم يستثن حنطة ولا زيتا بالمدينة ولا بمكة .

تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث