الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

باب الحاء مع الميم

( حمت ) * في حديث أبي بكر " فإذا حميت من سمن " وهو النحي والزق الذي يكون فيه السمن والرب ونحوهما .

* ومنه حديث وحشي بن حرب " كأنه حميت " أي زق .

( س ) ومنه حديث هند لما أخبرها أبو سفيان بدخول النبي - صلى الله عليه وسلم - مكة قالت " اقتلوا الحميت الأسود " تعنيه ، استعظاما لقوله حيث واجهها بذلك .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث