الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب

أبو سفيان المعمري ( م ، س ، ق )

الحافظ الحجة أبو سفيان محمد بن حميد البصري المعمري [ ص: 40 ] اشتهر بذلك لارتحاله إلى معمر باليمن . وكان من الصلحاء العباد والمتقنين المتقين .

حدث عن : هشام بن حسان ، ومعمر ، وسفيان الثوري ، وغيرهم .

وعنه : سريج بن يونس ، وأبو خيثمة ، والنفيلي ، وابن نمير ، وعمرو الناقد ، وأبو سعيد الأشج ، وحميد بن الربيع ، وسفيان بن وكيع ، وآخرون .

وثقه يحيى بن معين ، وأبو داود .

وهذا لم يرو له البخاري ، وروى لأبي سفيان الحميري الواسطي ، وفيه شيء .

قال الخطيب : محمد بن حميد اليشكري المعمري مذكور بالصلاح والعبادة .

وقال يحيى بن معين : عبد الرزاق أحب إلي منه .

قال ابن قانع : مات المعمري سنة اثنتين وثمانين ومائة .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث