الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب

حسان بن إبراهيم ( خ ، م ، د )

الإمام الفقيه المحدث قاضي كرمان أبو هشام الكوفي ثم الكرماني . [ ص: 41 ]

حدث عن : سعيد بن مسروق الثوري ، وعاصم الأحول ، ويونس بن يزيد الأيلي وجماعة .

وعنه : الأزرق بن علي ، وعلي ابن المديني ، وأحمد بن عبدة الضبي ، وعلي بن حجر ، وإسحاق بن شاهين ، وآخرون كثيرون .

قال يحيى بن معين : لا بأس به .

وقال الدارقطني : ثقة . وقال النسائي : ليس بالقوي .

واستنكر له أحمد بن حنبل أحاديث .

مات سنة ست وثمانين ومائة .

قال العقيلي : حدثنا عبد الله بن أحمد قال : حدثت أبي بحديث لحسان بن إبراهيم ، رواه عن عاصم الأحول ، عن عبد الله بن حسن ، عن أمه فاطمة بنت الحسين ، عن فاطمة بنت رسول الله - صلى الله عليه وسلم - أن النبي - صلى الله عليه وسلم - كان إذا دخل المسجد قال : السلام عليك أيها النبي ورحمة الله ، اللهم اغفر لي ذنوبي ، وافتح لي أبواب رحمتك فقال أبي : ما هذا من حديث عاصم ، هذا من حديث ليث بن أبي سليم . فذكرت لأبي عن [ ص: 42 ] حسان ، عن عبد الملك الكوفي ، سمعت العلاء ، سمع مكحولا ، عن أبي أمامة وواثلة : كان نبي الله - صلى الله عليه وسلم - إذا قام في الصلاة ، لم يلتفت ، ورمى ببصره إلى موضع سجوده فأنكره أبي ، وقال : اضرب عليه .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث