الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الحسن بن زياد

العلامة فقيه العراق ، أبو علي الأنصاري ، مولاهم الكوفي اللؤلؤي ، صاحب أبي حنيفة .

نزل بغداد ، وصنف وتصدر للفقه .

[ ص: 544 ] أخذ عنه محمد بن شجاع الثلجي ، وشعيب بن أيوب الصيريفيني .

وكان أحد الأذكياء البارعين في الرأي ، ولي القضاء بعد حفص بن غياث ، ثم عزل نفسه .

قال محمد بن سماعة : سمعته يقول : كتبت عن ابن جريج اثني عشر ألف حديث ، كلها يحتاج إليها الفقيه .

وقال أحمد بن عبد الحميد الحارثي : ما رأيت أحسن خلقا من الحسن اللؤلؤي ، وكان يكسو مماليكه كما يكسو نفسه .

[ ص: 545 ] قلت : لينه ابن المديني ، وطول ترجمته الخطيب .

مات سنة أربع ومائتين . - رحمه الله - .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث