الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب صفة من تجوز الصلاة معه والصلاة عليه

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب

1736 \ 2 - حدثنا إسماعيل بن العباس الوراق ، ثنا عباد بن الوليد أبو بدر ، ثنا الوليد بن الفضل أخبرني عبد الجبار بن الحجاج بن ميمون الخراساني عن مكرم بن حكيم الخثعمي عن سيف بن منير عن أبي الدرداء قال : أربع خصال سمعتهن من رسول الله - صلى الله عليه وسلم - لم أحدثكم بهن فاليوم أحدثكم بهن سمعت رسول الله - صلى الله عليه وسلم - يقول : " لا تكفروا أحدا من أهل قبلتي بذنب وإن عملوا الكبائر ، [ ص: 193 ] وصلوا خلف كل إمام وجاهدوا - أو قال قاتلوا - مع كل أمير والرابعة لا تقولوا في أبي بكر الصديق ولا في عمر ولا في عثمان ولا في علي إلا خيرا قولوا ( تلك أمة قد خلت لها ما كسبت ولكم ما كسبتم ) " . لا يثبت إسناده؛ من بين عباد وأبي الدرداء ضعفاء .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث