الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

هجرة عثمان مع رقية رضي الله عنهما إلى الحبشة

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

1648 - هجرة عثمان مع رقية رضي الله عنهما إلى الحبشة

4305 - أخبرني إسماعيل بن الفضل بن محمد الشعراني ، ثنا جدي ، ثنا إبراهيم بن المنذر الحزامي ، ثنا محمد بن فليح ، عن موسى بن عقبة ، عن ابن شهاب : " أن عثمان بن عفان ، وامرأته رقية بنت رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم خرجا مهاجرين من مكة إلى الحبشة الأولى ، ثم قدما على رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم مكة ، ثم هاجرا إلى المدينة .

قد اتفق الشيخان على إخراج حديث ابن أبي شيبة وغيره عن الزهري ، عن عروة ، عن عبيد الله بن عدي ، عن المسور بن مخرمة ، في خروج عثمان بن عفان إلى أرض الحبشة ، وساقا الحديث بطوله فلذلك اختصرت على رواية موسى بن عقبة عن ابن [ ص: 529 ] إسحاق ، وذكر في المغازي أن رقية بنت رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم فيما ذكروا لم ير في العرب ولا في الحبش أحسن منها .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث