الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب

عمرو الناقد ( خ ، م ، د )

هو الإمام الحافظ الحجة ، أبو عثمان ، عمرو بن محمد بن بكير بن سابور البغدادي الناقد نزيل الرقة .

حدث عن : هشيم ، وأبي خالد الأحمر ، وسفيان بن عيينة ، وحفص بن غياث ، ومعتمر بن سليمان ، وأبي معاوية الضرير ، وعبد الرزاق بن همام ، وطبقتهم . وكان من أوعية العلم . [ ص: 148 ] حدث عنه : البخاري ، ومسلم ، وأبو داود ، وأبو زرعة ، وأبو حاتم ، ومحمد بن إبراهيم السراج ، وأبو يعلى الموصلي ، وأبو القاسم البغوي ، وجعفر الفريابي ، وخلق سواهم .

قال أحمد بن حنبل : كان عمرو الناقد يتحرى الصدق .

وقال أبو حاتم : ثقة أمين .

وقال الحسين بن فهم : كان ثقة ، صاحب حديث ، فقيها من الحفاظ المعدودين . مات لأربع خلون من ذي الحجة سنة اثنتين وثلاثين ومائتين . ببغداد . وكذا أرخه في الشهر غير واحد . قرأت على أبي المعالي أحمد بن إسحاق ، أخبرنا الفتح بن عبد السلام ، أخبرنا هبة الله بن الحسين ، أخبرنا أبو الحسين بن النقور ، حدثنا عيسى بن علي إملاء قال : قرئ على أبي القاسم البغوي ، وأنا أسمع ، حدثكم عمرو الناقد ، حدثنا سفيان ، حدثنا عمرو بن دينار ، عن عمرو بن شعيب ، عن أبيه ، عن جده ، قال : قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم - : صلاة القاعد على النصف من صلاة القائم .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث