الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

بين يدي الساعة تسليم الخاصة وفشو التجارة

جزء التالي صفحة
السابق

3468 - بين يدي الساعة تسليم الخاصة ، وفشو التجارة

8427 - أخبرنا أبو عبد الرحمن محمد بن عبد الله التاجر ، ثنا السري بن خزيمة ، ثنا أبو نعيم ، ثنا بشير بن سلمان ، عن سيار أبي الحكم ، عن طارق بن شهاب ، قال : كنا عند عبد الله بن مسعود - رضي الله عنه - جلوسا ، فجاء آذنه ، فقال : قد قامت الصلاة ، فقام وقمنا معه ، فدخلنا المسجد فرأى الناس ركوعا في مقدم المسجد ، فكبر وركع ومشى ، وفعلنا مثل ما فعل ، قال : فمر رجل مسرع ، فقال : السلام عليكم يا أبا عبد الرحمن ، فقال : صدق الله وبلغ رسوله - صلى الله عليه وآله وسلم - ، فلما صلينا رجع فولج أهله ، وجلسنا في مكانه ننتظره حتى يخرج ، فقال بعضنا لبعض : أيكم يسأله ؟ قال طارق : أنا أسأله ، فسأله طارق ، فقال : سلم عليك الرجل فرددت عليه صدق الله وبلغ رسوله - صلى الله عليه وآله وسلم - ، فقال عبد الله : سمعت رسول الله - صلى الله عليه وآله وسلم - ، يقول : " إن بين يدي الساعة تسليم الخاصة ، وفشو التجارة حتى تعين المرأة زوجها على التجارة ، وحتى يخرج الرجل بماله إلى أطراف الأرض فيرجع فيقول : لم أربح شيئا .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث