الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب

أبو علي الفارسي

إمام النحو أبو علي ، الحسن بن أحمد بن عبد الغفار الفارسي الفسوي ، صاحب التصانيف .

حدث بجزء من حديث إسحاق بن راهويه ، سمعه من علي بن الحسين بن معدان ، تفرد به .

وعنه : عبيد الله الأزهري ، وأبو القاسم التنوخي ، وأبو محمد الجوهري ، وجماعة .

قدم بغداد شابا ، وتخرج بالزجاج وبمبرمان وأبي بكر [ ص: 380 ] السراج ، وسكن طرابلس مدة ثم حلب ، واتصل بسيف الدولة .

وتخرج به أئمة .

وكان الملك عضد الدولة يقول : أنا غلام أبي علي في النحو ، وغلام الرازي في النجوم .

ومن تلامذته أبو الفتح ابن جني ، وعلي بن عيسى الربعي .

ومصنفاته كثيرة نافعة . وكان فيه اعتزال .

عاش تسعا وثمانين سنة .

مات ببغداد في ربيع الأول سنة سبع وسبعين وثلاثمائة .

وله كتاب " الحجة " في علل القراءات ، وكتابا " الإيضاح " و " التكملة " ، وأشياء .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث