الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

ابن هارون

الإمام العلامة ، المأمون ، أبو نصر ، محمد بن أحمد بن هارون بن موسى بن عبدان ، الغساني الدمشقي ، القاضي ، المعروف بابن الجندي ، إمام جامع دمشق وقاضيها نيابة ، ومحدثها .

قال الكتاني : ولد سنة ثمان وثلاثين وثلاثمائة . [ ص: 401 ]

سمع من : خيثمة بن سليمان أحاديث صالحة ، ومن علي بن أبي العقب ، وأبي علي بن جابر الفرائضي ، وأبي عبد الله محمد بن إبراهيم بن مروان ، وجماعة .

قلت : حدث عنه أبو نصر عبد الوهاب بن الحبان ، وأبو علي المقرئ الأهوازي ، وأحمد بن عبد الواحد بن أبي الحديد ، وأبو نصر الحسين بن طلاب ، والحافظ أبو سعد السمان ، وعبد العزيز بن أحمد الكتاني ، وأبو القاسم بن أبي العلاء المصيصي .

قال الكتاني : توفي القاضي ابن هارون إمام جامع دمشق وقاضيها في صفر سنة سبع عشرة وأربعمائة .

قال : وكان ثقة مأمونا .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث