الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب

طلحة بن علي

ابن الصقر ، الشيخ الثقة ، الخير الصالح ، بقية السلف ، أبو [ ص: 480 ] القاسم ، البغدادي الكتاني . ولد سنة ست وثلاثين وثلاثمائة .

وسمع من : أحمد بن عثمان الأدمي ، وأبي بكر النجاد ، ودعلج ، والشافعي ، وأبي علي بن الصواف ، وأبي سليمان الحراني ، وأحمد بن ثابت الواسطي ، وعدة .

حدث عنه : أبو بكر الخطيب ، وقال : كان ثقة صالحا . وأبو بكر البيهقي ، وعبد العزيز الكتاني ، وأبو القاسم المصيصي ، وأبو القاسم بن بيان الرزاز ، وأبو الفضل بن خيرون ، وآخرون . مات في ذي القعدة سنة اثنتين وعشرين وأربعمائة عن ست وثمانين سنة .

أخبرنا أحمد بن عبد الحميد ، أخبرنا محمد بن السيد بالمزة ، أخبرنا القاضي محمد بن يحيى القرشي سنة ست وثلاثين وخمسمائة ، أخبرنا أبو القاسم علي بن محمد الفقيه ، أخبرنا طلحة بن علي ، أخبرنا أبو الطيب أحمد بن ثابت ، حدثنا محمد بن مسلمة ، حدثنا موسى الطويل ، حدثنا أنس قال : رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم يمسح على الجوربين عليهما النعلان هذا حديث تساعي لنا ، لكن موسى ليس بثقة زعم أنه من موالي [ ص: 481 ] أنس بن مالك ، وزعم أنه رأى أم المؤمنين عائشة بالبصرة .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث