الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب

[ ص: 112 ] قتلمش

ابن إسرائيل بن سلجوق بن دقاق ، الملك شهاب الدولة التركماني السلجوقي ، والد صاحب الروم سليمان بن قتلمش ، وما زالت مملكة إقليم الروم في يد ذريته إلى أن أخذها منهم هولاكو .

كانت لقتلمش قلاع بعراق العجم ، عصى على ابن عمه ألب آرسلان ، ثم عملا المصاف بنواحي الري في سنة ست وخمسين ، فانحلت المعركة ، فوجد قتلمش ميتا . فيقال : مات خورا ورعبا -فالله أعلم- فلما رآه ألب آرسلان حزن وبكى عليه ، وجلس للعزاء ، فعزاه وزيره نظام الملك . [ ص: 113 ]

وكان قتلمش يتعانى التنجيم والهذيان .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث