الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

المرأة تركت ابنتها وابنة ابنها وأمها ولا عصبة لها

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

4582 ( 36 ) في المرأة تركت ابنتها وابنة ابنها وأمها ولا عصبة لها

( 1 ) حدثنا ابن فضيل عن بسام عن فضيل قال : قال إبراهيم في امرأة تركت ابنتها وابنة ابنها وأمها ولا عصبة لها ، فلابنتها ثلاثة أخماس ولابنة ابنها خمس ، ولأمها خمس في قضاء علي ، وقضى فيها عبد الله أنها من أربعة وعشرين سهما فلابنة الابن من ذلك السدس أربعة أسهم ، وللأم ربع ما بقي خمسة أسهم ، وللابنة ثلاثة أرباع عشرين خمسة عشر سهما ، وقضى فيها زيد : للابنة النصف ولابنة الابن السدس وللأم السدس ، وما بقي ففي بيت المال إذا لم يكن ولاء ولا عصبة .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث