الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب

[ ص: 127 ] صاحب سمرقند

الخان أحمد كان جبارا مارقا ، قام عليه الأمراء ، وأمسكوه ، ثم عقدوا له مجلسا ، فادعوا أنه زنديق فجحد ، فأقاموا الشهود عليه [ ص: 128 ] بعظائم ، فأفتى الفقهاء بقتله ، فخنقوه ، وسلطنوا بعده ابن عمه مسعودا ، سنة سبع وثمانين وأربعمائة .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث