الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

مسألة طعام الزواج وطعام العزاء وطعام الختان وطعام الولادة

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب

[ ص: 206 ] باب وليمة العرس وسئل رحمه الله تعالى عن طعام الزواج ؟ وطعام العزاء ؟ وطعام الختان ؟ وطعام الولادة ؟ .

التالي السابق


فأجاب : أما " وليمة العرس " فهي سنة والإجابة إليها مأمور بها وأما " وليمة الموت " فبدعة مكروه فعلها والإجابة إليها . وأما " وليمة الختان " فهي جائزة : من شاء فعلها ومن شاء تركها . وكذلك " وليمة الولادة " إلا أن يكون قد عق عن الولد ; فإن العقيقة عنه سنة . والله أعلم .

تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث