الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب

ربيعة بن لقيط

التجيبي المصري .

روى عن معاوية ، وعمرو بن العاص ، وابن حوالة . [ ص: 510 ]

وعنه ابنه إسحاق ويزيد بن أبي حبيب .

وثقه العجلي .

قال يزيد : أخبرني ربيعة بن لقيط ، أنه كان مع عمرو بن العاص عام الجماعة ، فمطروا دما عبيطا فلقد رأيتني أنصب الإناء فيمتلئ ، وظن الناس أنها الساعة وماجوا ، فقامعمرو ، فأثنى على الله بما هو أهله ، ثم قال : أيها الناس ، أصلحوا ما بينكم ، ولا يضركم لو اصطدم هذان الجبلان .

ورواه عمرو بن الحارث ، عن يزيد ، عنه ، أنهم كانوا حين قفلوا من العراق ، فأمطرت السماء بدجلة دما عبيطا ، فقالوا : القيامة ، وذكر نحوه .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث